أكد عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب ​ياسين جابر​، خلال حديث تلفزيوني، أن "مبنى ​الأمم المتحدة​ فرغ من كل أعضاء الأمم المتحدة وبقي في داخله عدد من الموظفين"، مشيراً إلى أنه "تم في السابق طرح نقل ​وزارة الخارجية​ ليصبح لها مبنى لائق لكن "​سوليدير​" تريد أن تحصل على المزيد من الأموال".

ولفت إلى أن "جميع مؤسسات الدولة ترهلت وأصبح دورها كعابرة طريق قما جرى ضرب الخدمة المدنية"، مشيراً إلى أن "ما يحدث هو عدم احترام لمؤسسات الدولة".
وأوضح جابر أن "هناك العشرات من القوانين والمراسيم التي لا يتم تطبيقها"، مشدداً على "ضرورة وجود الإرادة السياسية للتشريع في ​مجلس النواب​".
واعتبر أن "عجز على توفير 640 مليار ليرة للكهرباء لن يعجز عن تأمين الأموال اللازمة للإيجارات"، مشيراً إلى أن "آخر جلسة لمجلس الوزراء قبل الإنتخابات النيابية كانت أكبر فضيحة في لبنان، فعلى سبيل المثال، جرى إصدار مرسوم مخالف لقرار مجلس شورى الدولة يخص وزارة الإتصالات بشأن الفايبر أوبتك".
وأوضح "أننا نريد القطاع الخاص لكن هناك تساؤلات حول الإصرار على بعض الشركات الخاصة"، مشيراً إلى أن "ليس هناك دولة في العالم يتم تحويل دفتر الشروط حول البواخر لسنتين".