كشفت مصادر "​النشرة​" بأن "اعضاء المكتب السياسي في حزب "​الكتائب​ اللبنانية" اسعد عميرة وعبدالله ريشا وشادي معربس قد استقالوا من مناصبهم في الحزب"، لافتة إلى أن "هذه الإستقالة تأتي على خلفية اعتراضات قدّموها الأعضاء عقب ​الإنتخابات النيابية​ الماضية".
وأوضحت المصادر أنه "بعد الإنتخابات النيابية بأسبوع، عقدت خلوة للمكتب السياسي للكتائب وتم الاعتراف من قبل الجميع بوجود أخطاء في خوض ​الانتخابات​"، مشيرة إلى أن "اللجان السياسية لم تقم بأي اجراء نتيجة هذه الأخطاء وماطلت كثيراً إلى ان قرروا مؤخراً إقامة مؤتمر عام لاتخاذ الاجراءات، وهذا دليل عن أن ما سيحصل هو شكلي وصورة جديدة للمماطلة في اتخاذ الاجراءات الضرورية".