أعلن النائب عبد الرحيم مراد "ان لا جديد على الساحة السياسية اللبنانية في ما يخص العقدة السنية بتوزير أحد النواب الستة المعارضين". وقال: "ان الوزير المكلف والمتبرع لايجاد حلول لهذه المشكلة وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال جبران باسيل، قام بجولات واتصالات عدة مع السياسيين، وللاسف حتى الان لم يأت بشيء جديد لنا".

أضاف مراد في كلمة القاها في حفل تكريمي لمديري الثانويات والمؤسسات التربوية في بيروت، "حاولنا التفاهم مع الرئيس المكلف سعد الحريري للخروج من هذه الازمة، لكنه للاسف رفض التجاوب معنا". ورأى "ان على الحريري المؤمن بأن الوضع الاقتصادي مترد، ايجاد الحلول لهذه الازمة السياسية، ولا يجوز ان يبقى معرقلا، وهو يعرف ان الاوضاع الاقتصادية في البلاد من سيء الى اسوأ".

وشدد مراد على "اعتماد الميثاقية، بأن لكل اربعة نواب وزيرا"، وقال: "نطالب بأن يكون لنا وزير في هذه الحكومة، وهذا امر طبيعي".