أكد رئيس "​تيار الكرامة​" النائب ​فيصل كرامي​، عقب زيارة نواب "اللقاء التشاوري" إلى ​قصر بعبدا​، أن "رئيس الجمهعورية العماد ​ميشال عون​ لم يطرح علينا أي صيغة نستطيع ان نسميها مبادرة لحل الازمة، لقد استمعنا الى رغبة فخامته في تسريع ولادة ​الحكومة​ واستمع بدوره الى موقفنا الذي كررناه بشكل حرفي وهو اننا لن نتنازل عن حقنا".
ولفت كرامي إلى أن "مبادرة الرئيس عون لا تزال قائمة والتي لا نعرف مضمونها، وهو سيتابع مشاوراته على ما يبدو، وعندما يطرح المبادرة علينا سيكون لنا رأينا فيها، ولكن لا بأس من ان يعرف ​اللبنانيون​ جميعا بأننا لسنا في وارد الغاء انفسنا لصالح اي احد".
وأوضح كرامي "أننا تطارحنا مع الرئيس الاخطار الاقتصادية التي تتهدد البلد مع استمرار تعطيل المؤسسات وعدم وجود حكومة، ولكن اخبرناه ان ​الدستور​ يحدد بوضوح من هو الذي يتحمل مسؤولية هذه الاخطار، فنحن لسنا في سدة السلطة لكي يتم القاء المسؤولية علينا".