أكد مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان بعد لقائه مفتي عام السعودية رئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، "أهمية التعاون وتعزيز العلاقات بين دار الفتوى في الجمهورية اللبنانية ودور الإفتاء في المنطقة العربية والإسلامية وفي كافة أنحاء العالم وبخاصة مع دار الإفتاء في السعودية لما يعود بالنفع والخير على المسلمين في شتى أقطار العالم".

وشدد على ان "التضامن والوحدة بين المسلمين هي الطريق السليم للتصدي لكل أنواع الغلو والتطرف في الدين".