أكد رئيس الوزراء ​عادل عبد المهدي​ "أننا سنقدم أسماء المرشحين للوزارات المتبقية ل​مجلس النواب​ في الايام المقبلة"، مشدداً على أن "جلسة الخميس ستشهد اكمال اسماء مرشحي الوزارات المتبقية".
واعتبر عبد المهدي أن "مشكلات ​العراق​ كبيرة ولا يمكن حلها في أيام أو أسابيع"، مشيراً إلى أن "​الحكومة العراقية​ هي المسؤولة عن حماية ​كركوك​ وأمنها".
وأوضح رئيس الوزراء العراقي أن "المسودة الجديدة لموظفي العقود تتضمن ضمان التقاعد والتدرج الوظيفي".
وكان ​مجلس النواب العراقي​ قد صوّت على ثلاثة وزراء من أصل 8 متبقين في حكومة عادل عبد المهدي، والوزراء هم ​قصي السهيل​ وزيرا للتعليم العالي والبحث العلمي، وعلى عبد الأمير الحمداني وزيرا للثقافة، ونوري الكربولي وزيرا للتخطيط، فيما لم تحصل وزارات الداخلية والدفاع و​الهجرة​ و​العدل​ والتربية على توافق بين الكتل السياسية، لذا تم تأجيل التصويت عليها.