أكد رئيس بلدية ​قاع الريم​ وصاحب معمل "ميموزا" وسام تنوري أن "المعمل فتح مجددا بموجب قرار قضائي نزيه بعيداً عن كل المحسوبيات السياسية"، متقدماً بـ "أسمى تعابير الشكر ل​آل فتوش​ على دعمهم لنا وعلى رأسهم الوزير السابق ​نقولا فتوش​".

وخلال مؤتمر صحفي، شدد تنوري على "أننا صمدنا وتكاتفنا بعد الخسائر الكثيرة التي لحقت بنا"، مشيراً إلى "أننا نقدر قرار وزير ​الصناعة​ ​حسين الحاج حسن​ بافتتاح المعمل بعد الكشف عليه وتبين التزام المعمل بمعايير عالمية وهو ما يدل على حرص الحاج حسن على الصناعات الوطنية وحفظ اليد العاملة اللبنانية".
ولفت إلى أنه "طيلة هذه السنين ونحن نلتزم بالمعايير المطلوبة ولم يوجه لنا اي ضبط وكان حرياً بالمغرضين الذين يبيعون مياه ​نهر البردوني​ بالتجني علينا وتحريض الرأي العام ضدنا عبر توجيه اتهامات مصطنعة وبعدما تبين ان اللون الأسود جاء نتيجة رمي مادة سوداء ملونة في مياه النهر لسوق الإتهامات ضدنا".
ورأى تنوري أنه "ابتداءً من اليوم، لن نسكت عن محاولات إلغائنا ولتبدأ محاسبة النافذين الذين يقومون بسرقة مياه زحلة والجوار"، مشدداً على أن "ثقتنا ب​القضاء​ النزيه قوية".