أفادت صحيفة "الغارديان" البريطانية بأن "بلديات بريطانية استثمرت أكثر من نصف مليار جنيه من مخصصات تقاعد موظفيها في شركات أسلحة منخرطة في حملة التحالف العربي بقيادة السعودية باليمن"، كاشفةً أن "صناديق المعاشات التقاعدية التابعة لأكثر من 40 بلدية تملك حصصا ملحوظة من الأسهم في خمس شركات تعتبر مصدرة الأسلحة الرئيسيين للسعودية، وهي BAE Systems وAirbus وLockheed Martin وRaytheon وNorthrop Grumman، وذلك وفقا للبيانات المتاحة بموجب قانون حرية تدفق المعلومات".

وأشارت الصحيفة إلى أن "43 من تلك الصناديق اقتنت أسهما للشركات الخمس بقيمة 566 مليون جنيه وحققت في عام 2018 مكاسب تقدر بـ18.5 مليون جنيه وذلك خلال فترة شهدت ارتفاع معدلات الضحايا بين المواطنين وتفاقم المجاعة في اليمن"، لافتةً إلى أن "تلك الصناديق تشارك أيضا في مشاريع استثمار مشتركة في تلك الشركات لا تسيطر عليها مباشرة ويعني ذلك أن جزء من الأموال التي من المقرر أن تُصرف لآلاف الموظفين في الهيئات التابعة للسلطات المحلية في بريطانيا سيأتي من قبل الشركات التي تعتبرها الصحيفة مسؤولة عن حالات قتل مدنيين وأطفال في اليمن وبين أكبر البلديات المتورطة في الموضوع، أشارت الصحيفة إلى سلطات منطقة لوثيان في اسكتلندا، والتي تدير مخصصات التقاعد بقيمة نحو 7.8 مليار جنيه، وهي استثمرت بـ85 مليون جنيه في Lockheed Martin وNorthrop وRaytheon".