أكد رئيس الوزراء ال​إسرائيل​ي ​بنيامين نتانياهو​، في تصريح عبر ​مواقع التواصل الإجتماعي​، أن "القوة الأكبر التابعة للإسلام المتطرف هي ​النظام الإيراني​ الذي يستحوذ على شعوب كاملة، على ​سوريا​ و​اليمن​ و​لبنان​ و​العراق​ ويقتل المدنيين في كل أنحاء ​العالم​".
ولفت إلى أن "النظلم الإيراني أطلقأمس صاروخا من سوريا بغية المساس بالمواطنين الإسرائيليين، وقمنا بالرد على هذا العمل العدواني وضربنا أهدافا إيرانية في سوريا"، مشيراً إلى أن "إسرائيل ستواصل كبح الجهود الإيرانية لاستخدام سوريا ولبنان وغزة كقواعد أمامية لمهاجمتها حيث الهدف الإيراني المعلن هو تدميرها".
وشدد نتانياهو أنه "ليست هناك أي دولة في العالم كانت تمر مرور الكرام على التخطيط لتدميرها والعمل على ذلك، إسرائيل تحتفظ بحقها الأساسي بالدفاع عن نفسها، أيضا من خلال اتخاذ عمليات وقائية، هذا هو حق يتاح لكل دولة".
وأوضح "أننا سنواصل اتخاذ إجراءات ضرورية من أجل الدفاع عن مواطنينا وحماية حدودنا وسنواصل الرد بقوة على كل من يحاول المساس بنا".