أكد رئيس ​اتحادات النقل البري​ ​بسام طليس​ أن "التعاطي مع ​المعاينة الميكانيكية​ كما لو أن احدا يشارك ​تاجر مخدرات​ وله حصة منه، لذلك فإننا نعتبر أن هذا مكان للهدر و​الفساد​ ويجب على ​الدولة اللبنانية​ أن تحل هذه المشكلة بالقانون".
وخلال حديث تلفزيوني، لفت إلى انه "اذا صدر الكتاب اليوم عن وزير الداخلية ​نهاد المشنوق​ بأن هيئة إدارة السير هي المسؤولة عن المعاينة فإننا لن نذهب إلى الإضراب".