أكد وزير الدولة لشؤون تكنولوجيا المعلومات عادل أفيوني أن "مؤتمر "سيدر" إنجاز حققته ​الحكومة​ السابقة ورئيس الحكومة ​سعد الحريري​ في ظا الوضع الإقتصادي الصعب"، مشيراً إلى أن "​الاقتصاد​ بحاجة إلى رأسمال استطعنا الحصول عليه من ناحية ​القروض​ الميسرة".
وخلال حديث تلفزيوني، لفت إلى أن "الحكومة تحتاج إلى البحث بقضية ​النازحين السوريين​ وعلى الجميع الإلتزام بقرار الحكومة"، معتبراً أن "​لبنان​ تضرر جراء ​الحرب السورية​ ويجب أن نبحث عن مصلحة لبنان من كل النواحي وأن نتخذ قراراً موحداً بمسألة ​سوريا​".
وأوضح أفيوني أن "المهم أن يتم تأمين عودة كريمة للنازحين ويستطيعوا أن يعودوا إلى حياتهم الطبيعية في سوريا"، لافتاً إلى "أننا دفعنا ثمن العبء على ​البنى التحتية​ لكن هناك ناحية إنسانية كون لبنان وسوريا جاران".
وأكد أنه "يجب أن نبدأ بتنفيذ الوعود والمشاريع على أساس أن "سيدر" هو حجر الأساس"، مشيراً إلى أن "سيدر لا يمكن أن ينطلق من دون إصلاحات مالية لأنه لدينا عجر بميزانية الدولة يجب أن نعالجه".