أكد رئيس ​بلدية بيروت​ ​جمال عيتاني​ "أننا نعمل على معالجة الطرقات التي يمنع على المواطنين المرور بها لأسباب أمنية، والاعتداء على ​شوارع بيروت​ عبر حجز المواقف بجانب الطرقات".
وفي مؤتمر صحفي له، اوضح عيتاني أن "إزدحام السير في بيروت سببه دخول 250 الف ​سيارة​ يوميا الى المدينة"، مشيراً الى "اننا نعمل على ايجاد الحلول لحل أزمة السير هناك عدة حلول".
ولفت الى أن "هناك حلول تبت فورا دون اي مشاريع ضخمة"، معلناً "انني اجتمعت مع مدير عام ​قوى الامن الداخلي​ ​اللواء عماد عثمان​ بحضور قائد ​شرطة بيروت​، وتكلمنا عن اسباب أزمة السير الخانقة واتفقنا على عدة حلول، أولها إزالة كافة بلوكات الباطون من الشوارع، ومنع حجز اي موقف لأي شخص، وتكثيف الدوريات واصدار المخالفات لكل من يسبب الزحمة".
وأكد أنه "سيتم اصدار مخالفات وجز للدارجات المخالفة، وسيكون لهم برنامج خاص عند اللواء عثمان"، لافتاً الى أنه "سيتم توزيع عناصر شرطة على كورنيش البحر لتغريم كل من يرمي ​النفايات​ بالشارع وخاصة بالبحر"، مشيراً الى أنه "ستلتزم بلدية بيروت بتقديم المساعدة لشرطة بيروت لتنفيذ المهمات هذه".
وأوضح عيتاني أنه "بالنسبة الى عدد السيارات التي تدخل الى بيروت يوميا، فهناك مشروع باصات حديثة داخل بيروت صديقة للبيئة والمشروع أصبح جاهزا".
وأكد أن "​مواقف السيارات​ موضوع مهم وهذا حديثنا ان مجلس البلدي انجز دفاتر الشروط واخذنا قرار لإطلاق المناقصات لأربع مواقف سيارات ل​مدينة بيروت​ اضافة الى مشروع هو ​حديقة​ الشيخ حسن خالد الذي يتضمن مواقف سيارات ستنطلق مناقصاتهم خلال ايام".