أكد رئيس البرلمان الايراني علي لاريجاني ان "موضوع النشاطات الصاروخية الايرانية هو شأن داخلي من اجل الدفاع عن أمن البلاد، منتقدا المواقف الاوروبية في هذا المجال"، مشيراً إلى أنه "أجرى مفاوضات بناءة مع المسؤولين اليابانيين معربا عن امله بأن تكون هذه المفاوضات مستمرة".

ولفت إلى أن "الاميركيين دخلوا الى الاتفاق النووي بتصورات خاطئة، وقد ندموا، الا اننا لا نمضي في طريق الخطأ، ونتحرك بشكل منطقي، وليس ضروريا ان نرد على الاحداث التي لم يحن أوانها بعد".