أعلن أمين مجلس الأمن القومي الروسي، نيقولاي باتروسيف في حديث صحافي أن "قرار الولايات المتحدة بالانسحاب من معاهدة الحد من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى قد يؤدي إلى عواقب وخيمة على الأمن الدولي وسباق تسلح جديد".