أكد مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص إلى ​اليمن​ ​مارتن غريفيث​ أن "فرص السلام وإنهاء العمليات العسكرية في اليمن ما تزال مرتفعة".
وخلال لقائه وزير خارجية حكومة الإنقاذ في ​صنعاء​ هشام شرف عبد الله، أوضح أنه "يجب الاستفادة من الزخم الدولي الرامي لمعالجة الأزمة الإنسانية التي يشهدها اليمن"، مجدداً التأكيد على "أن الحل السياسي السلمي في اليمن هو مفتاح هذه المعالجة".