نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" عن مصدر ب​وزارة الخارجية السورية​ إدانته "بشدة" قرار ​الحكومة البريطانية​ إدراج "​حزب الله​" في ما يسمى بـ "لائحة المنظمات الإرهابية"، مشيراً إلى أن الإجراء "يؤكد عداء ​بريطانيا​ التاريخي المستحكم إزاء الأمة العربية".

وأوضح المصدر أن "بريطانيا هي صاحبة ​وعد بلفور​ المشؤوم الذي أدى لاغتصاب ​فلسطين​ من قبل الصهاينة وتشريد الملايين من أبناء ​الشعب الفلسطيني​ وكانت دائما شريكا أساسيا في كل أشكال العدوان على الأمة العربية".
ولفت إلى أنه "من المعروف للقاصي والداني أن بريطانيا تحتضن مختلف التنظيمات ذات الفكر التكفيري المتطرف وقدمت وما تزال مختلف أشكال الدعم للمجموعات الإرهابية خدمة للأجندة الإسرائيلية المعادية للأمة العربية".
وأكد المصدر أن "حزب الله" هو "حركة مقاومة وطنية ضد الاحتلال الإسرائيلي شرعيتها مكفولة بموجب القانون الدولي وميثاق ​الأمم المتحدة​ "وليس بقرار جائر لحكومة تاريخها أسود في استعباد الشعوب واغتصاب حقوقها".