اكّد عضو كتلة اللقاء الديمقراطي النائب ​بلال عبد الله​ ، ان "لا منازلات غدا في ​الجلسة التشريعية​ ل​مجلس النواب​، ولبنان ليس بحاجة للمنازلات، بل نحن بحاجة للعمل وشعار ​الحكومة​ هو: الى العمل"، مؤكدا ان "​قطاع الكهرباء​ بحاجة لتطبيق القانون والسلفات المطلوبة للكهرباء، قابلة للاخذ والرد ولكن نحن وُعدنا بخطة اصلاحية لقطاع الكهرباء تبدأ اولا بالهيأة الناظمة للكهرباء وعلى المجلس النيابي ان يتأكد ان اموال السلفات ستصرف في المكان الصحيح وبالطريقة الصحيحة".
ورأى عبدالله في حديث اذاعي، ان "لا أحد يحتاج الى ان يختبئ وراء حصانته السياسية، فالقانون هو الحكم وعلى كافة الفرقاء وبالاخص الفريق المعني ب​وزارة الطاقة​ والمياه،ان يتنازل عن كبريائه في ملف الكهرباء."