طالبت ​الأمم المتحدة​ السلطات الفرنسية بتحقيق معمق حول الاستخدام المفرط للقوة ضد محتجي "​السترات الصفراء​" أثناء الإحتجاجات ضد ​الحكومة الفرنسية​.
وانطلقت حركة "السترات الصفراء" في شهر أيار 2018 ثم زادت شهرتها وقوّتها بحلول شهر تشرين الثاني من نفسِ العام حيثُ تمكنت من إشعال فتيل المظاهرات في ​فرنسا​.
وخرجت حركة "السترات الصفراء" في البداية للتنديد بارتفاع أسعار الوقود وكذلك ارتفاع تكاليف المعيشة ثم امتدت مطالِبها لتشملَ اسقاط الإصلاحات الضريبية التي سنّتها الحُكومة والتي ترى الحركة أنّها تستنزفُ الطبقتين العاملة والمتوسطة فيما تُقوّي الطبقة الغنيّة.