أعلنت هيئة أركان ​الجيوش الفرنسية​ إصابة جنديين أثنين فرنسيين من قوة "برخان" بجروح خطيرة، جراء هجوم على مخيم مؤقت فى منطقة "الوسطى" شرقي مالي قرب الحدود مع ​النيجر​.
وأفاد راديو "​أفريقيا​ 1" أنه "تم نقل المصابين إلى ​مستشفى​ عسكري في ​باريس​".
وأوضح المتحدث باسم هيئة أركان الجيوش الفرنسية العقيد باتريك ستيغر أن "الوحدة الفرنسية كانت هدفا لهجوم معقد في قطاع "أكبر"، بمنطقة "ليبتاكو" التي بدأت ب​انفجار​ ​سيارة​ مٌفخخة و​إطلاق نار​ من آلية متحركة على بعد 30 مترا من جنود قوة "برخان" في مالي".
وأشار الى أن "الهجوم استمر مع ظهور نحو 15 إرهابيا على دراجات نارية، ولكن طلقات الوحدة الفرنسية صدتهم"، موضحا أنه "بعد مرور 10 دقائق من بدء الهجوم، قامت طائرات "ميراج 2000" بعرض على مستوى منخفض جدا، ولكن دون إطلاق نار".