عقد لقاء، في بيت المدينة في حارة صور القديمة، بدعوة من ​بلدية صور​ وبالتعاون مع ​مجلس الإنماء والإعمار​ وبمشاركة أصحاب المحال التجارية في أسواق صور، في حضور رئيس المجلس المهندس ​نبيل عيتاني​ وفريق من المهندسين، ونائب رئيس البلدية ​صلاح صبراوي​ وعدد من أعضاء المجلس البلدي ومجلس الإنماء والإعمار.
وتم خلال اللقاء عرض المرحلة الثالثة من مشروع الإرث الثقافي، وتفاصيل المشروع الذي يهدف إلى تأهيل السوق التجاري لجهة القسم الممتد من ساحة المنشية (مركز البلدية الجديد) حتى ساحة القسم.
وقد تمحورت الأسئلة حول المدة الزمنية للمشروع، وأوقات العمل، وشكل المباني قبل وبعد. ووعد عيتاني بعقد لقاء آخر لعرض تفاصيل أكثر حول المشروع والإجابة على اسئلة سيتم طرحها على المتعهد.
وأكد صبراوي أهمية المشروع وتأهيل ​الاسواق التجارية​، موضحاً أن "البلدية لن تألو جهدا في ابراز صورة ​مدينة صور​ الحضارية وأسواقها للافضل، حيث ان صور من المدن التاريخية والتي اشتهرت بأسواقها، كانت وما زالت محطة للسائحين ولاهالي الريف"، مؤكدا "ان يدنا ممدودة الى الجميع من اجل اعلاء شأن هذه المدينة العظيمة".