افاد مراسل "النشرة" في صيدا، ان الهدوء الحذر يسود مخيم عين الحلوة في اعقاب الاشكال الذي وقع في الشارع الفوقاني بين عناصر من عصبة الانصار الاسلامية ومجموعة الناشط الاسلامي بلال العرقوب والذي ادى الى سقوط ثلاثة جرحى بينهم يوسف العرقوب الذي اصيب بجراح خطرة ونقل الى مستشفى النداء الانساني داخل المخيم للمعالجة.

ولوحظ ان الحركة خفيفة وسط اقفال للمحال التجارية في ابشارع الفوقاني بينما مدارس الاونروا مقفلة بسبب عطلة الجمعة.