ختم قاضي التحقيق العسكري الأول ​فادي صوان​ تحقيقاته مع 27 موقوفا في ملفين، أحدهما مدعى فيه على 22 شخصا والثاني 5 أشخاص بجرم دفع وقبض رشى، وأحال الملفين الى ​النيابة العامة العسكرية​ لإبداء المطالعة في الأساس.
وفي ملف ثالث بالجرائم عينها، ويتضمن عشرة موقوفين، فقد استجوب القاضي صوان تسعة منهم وأصدر مذكرات وجاهية بتوقيفهم في انتظار استجواب العاشر الموجود في المستشفى.