دان عضو كتلة "المستقبل" النائب عثمان علم الدين "الجريمة ‏البشعة التي استهدفت المصلين الأبرياء في مسجدين في نيوزيلندا"، قائلا: "مرة جديدة يثبت الإرهاب أن لا لون له ولا دين، وإن ما حصل صباح اليوم في نيوزيلندا من إستهداف لمصلين أبرياء آمنين ما هو إلا جريمة بشعة ترتكب في بحق الإنسانية وهو عمل إجرامي مدان ومستنكر. ونطالب بمحاسبة وإنزال أقصى العقوبات بحق الفاعلين. الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحى".