ترأّس شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز ​الشيخ نعيم حسن​ اجتماع الهيئة العامة للمجلس المذهبي في دار الطائفة في ​بيروت​، بحضور رؤساء وأعضاء اللجان والهيئة الدينية؛ وحضر أيضاً من الأعضاء وزير التربية و​التعليم العالي​ ​أكرم شهيب​، وزير ​الصناعة​ ​وائل ابو فاعور​، والنواب ​أنور الخليل​ و​مروان حمادة​ وهادي ابو الحسن وفيصل الصايغ وقضاة المذهب الدرزي.
وناقش المجتمعون أعمال المجلس ولجانه ومختلف شؤون الطائفة، حيث جرى التأكيد على "ضرورة إعلاء كلمة العقل والوحدة ولغة التعاضد والتواصل لصون الطائفة بوجه التحديات المحدقة بها وبسائر مكوّنات الوطن، لمنع مريدي الفتنة والشرذمة من تحقيق مآربهم، وأن يبقى ميزان الوعي والحكمة الصراط الذي يحكم أعمال مختلف الأطراف حرصاً على المصلحة العليا للموحدين الدروز جميعهم دون استثناء، وبذلك يتم ترسيخ العمل المؤسساتي ومرجعية المؤسسات الرسمية للطائفة ودورها الطبيعي".

كما بحث المجلس سبل تفعيل استثمار الأوقاف وتحديد عدد من العقارات القابلة للتطوير؛ وناقش عدداً من الاقتراحات والخيارات المتاحة في إطار العمل على تحويل الأوقاف إلى مصدر وفر يؤمّن الإمكانيات المطلوبة للقيام بالمهمات والواجبات الملقاة على عاتق المجلس في خدمة أبناء الطائفة في النواحي الاجتماعية والصحية والمعيشية.