عرض وزير البيئة ​فادي جريصاتي​ مع رئيس "حركة الاستقلال" النائب ​ميشال معوض​ في موضوع ادارة النفايات الصلبة في زغرتا والقضاء والسبل الانسب لمعالجتها،وشدد الوزير جريصاتي على اهمية التعاون مع "مؤسسة ​رينه معوض​" لما لها من مهنية عالية ودور فعال في تعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية، لافتاً الى انه لا يمكن زيارة زغرتا من دون المرور ببيت الرئيس الشهيد رينه معوض.
من جهته، رحّب معوّض بزيارة جريصاتي مؤكداً وقوفه و"مؤسسة رينه معوض" بجانبه من اجل مشاريع بيئية افضل، كما اشاد بجهوده والنقلة النوعية التي يقوم بها في ​وزارة البيئة​.
بعد ذلك، شارك وزير البيئة في احتفال في ​الجامعة الانطونية​ في زغرتا حول موضوع فرز النفايات في ​قضاء زغرتا​ الى جانب وزيرة التنمية الادارية مي شدياق ورئيسة ​جمعية الميدان​ ​ريما فرنجية​ ورئيس اتحاد بلديات زغرتا زعني مخايل خير ومديرة Green Community سنا أبي ديب أنطون.
والقى جريصاتي كلمة شدّد فيها على أهمية الفرز من المصدر انطلاقاً من شعار " لأنو راسنا بيفرز لازم نفرز ".وحيّا اهالي زغرتا واتحاد البلديات على البدء بالفرز، معتبرا ان " المبادرة الفردية و​المجتمع المدني​ والمواطن اللبناني هم أكثر نجاحاً من الدولة لذلك نريد أن تصبح الدولة تشبه ناسها لأنها لسوء الحظ مازالت لغاية اليوم لا تشبهنا ".
وأكد أن "الفرز من المصدر واجب وليس خياراً وهي تحمي البيئة لأنها تخفّف من استهلاك الموارد الطبيعية ثم اذا ذهبنا الى مطامر أو الى تفكك حراري نكون بصدد تخفيف انتاج النفايات ما يعني أن مطامرنا تدوم أكثر ".