بمناسبة ذكرى يوم الأرض اعتبر أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطون، ​العميد مصطفى حمدان​ عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أن لو أعطونا كل عواصم ​العالم​ "نيويورك" ، "برلين" ، "الدوحة" ، "الرياض" ، "اسطنبول"، "​باريس​"، "​بروكسل​" ، فنحن لا بد عائدون إلى الأرض ​الطيبة​ ​فلسطين​ من بحرها إلى نهرها وعاصمتها ​القدس​ .
وأضاف حمدان ان "من يسير باتجاه فلسطين فهو خالد أبداً، ومن يسعى في الاتجاه المعاكس لفلسطين هو جثة هامدة في مقابر التاريخ. مؤكدا ان اليوم يزداد وضوحاً وتألّقاً الفرق بين "العرب والعربان"، كالفرق بين، فلسطين الحرة العربية و​اسرائيل​ اليهودية التلمودية .خاتما بالقول: ان وأخيراً، لقد سئم الشهداء الكلام .