توجه رئيس ​مجلس النواب​ ​نبيه بري​ عند وصوله الى مطار ​بغداد​ "بالشكر الجزيل لدولة رئيس مجلس النواب ​العراق​ي ​محمد الحلبوسي​ الذي دعاه لزيارة هذا البلد العريق والشقيق العراق بما يضم من تاريخ تليد ومرجعية رشيدة ومقامات مقدسة وشعب طيب وأبي. واضاف: "مرة أخرى أنا جد مسرور أن أعود مرة ثانية وأتوضأ في هذا المحراب متمنياً الإزدهار بعد طرد "داعش" والإنتصار على ​الإرهاب​ وبعد إن استقامت الأمور وشكلت ​المؤسسات الدستورية​ تقريباً بأكملها أمل أن يتم كل ذلك بازدهار وإعمار وإنماء ودائماً بالحفاظ على وحدة العراق أرضاً وشعباً.

وقال بري: "إنني قادم من ​لبنان​ بلد ​الأرز​ أحمل رسالة الى بلد الخيل والليل والنخيل والعزة والسؤدد والشعر أيضاً في الوقت نفسه. وإن شاء الله نستطيع أن ننجح هذه الزيارة وبالتأكيد إنجاح هذه الزيارة. هذه الزيارة مختلفة عن غيرها لأنني أريد أن تنجح عراقياً ولبنانياً ولبنانياً وعراقياً".
ثم انتقل بري الى مقر إقامته في دار ضيافة رئاسة الوزراء العراقية.
وأقام نائب رئيس المجلس مأدبة غداء تكريماً لبري والوفد المرافق بحضور عدد من النواب العراقيين والسفيرين اللبناني والعراقي وعضو هيئة الرئاسة في حركة امل ​قبلان قبلان​ الذي يرافقه في الزيارة.
ويلتقي بري كبار القادة والمسؤولين العراقيين والمرجع الشيعي الأعلى آية الله السيد علي السيستاني.