التقى ​السفير السوري​ ​علي عبد الكريم علي​ في مقر السفارة في ​بعبدا​، وفدا من "جمعية الوسط الإسلامي ال​لبنان​ي" برئاسة الشيخ حسين إسماعيل، وتم البحث في "ضرورة دعم العلاقات الأخوية بين لبنان وسوريا، وتطويرها نحو الأفضل".
وشدد إسماعيل على "أن ​الجولان​ أرض عربية سورية، والقرار الأميركي لن يغير من هويتها شيئا". وفي ختام الزيارة قدم إسماعيل للسفير السوري درعا تقديرية "وفاء لدوره الرائد في تطوير العلاقات اللبنانية -السورية".