أكد رئيس وزراء ​إيطاليا​ ​جوزيبي كونتي​، في بيان، أن "رجلا إيطاليا كان محتجزا رهينة في ​سوريا​ منذ نيسان في عام 2016 أُطلق سراحه وهو بصحة جيدة وفي طريق العودة إلى الوطن".
ونقلت وكالة "رويترز" عن أسرة سيرجيو زانوتي، وهو رجل أعمال من بريشا، أنه احتجز في جنوب ​تركيا​ قرب الحدود السورية قبل نحو ثلاث سنوات.