أفادت وكالة "​سبوتنيك​" الروسية أن ​مجلس النواب اليمني​ سيعقد خلال الـ48 الساعة المقبلة، بتنسيق ودعم من ​التحالف العربي​ بقيادة ​السعودية​، جلسة في مدينة سيئون، ثاني أكبر مدن محافظة ​حضرموت​ شرقي اليمن، لاختيار هيئة رئاسة جديدة.
وأوضحت الوكالة أن هناك توافقاً جرى بين أعضاء مجلس النواب على اختيار الشيخ سلطان البركاني، الأمين العام المساعد لتنظيم المؤتمر الشعبي العام أكبر أحزاب اليمن، رئيساً للمجلس.
ولفتت إلى أن أعضاء المجلس توافقوا على اختيار محمد علي الشدادي وعبد الرزاق الهجري نائبين للرئيس.
وأكدت أن الرئيس اليمني ​عبد ربه منصور هادي​ سيفتتح الجلسة التي ستحظى بدعم دولي وإقليمي.
وكانت قوات سعودية بقوام لواء ترافقها منظومة دفاع جوي نوع باتريوت، وقوات أخرى من الحماية الرئاسية اليمنية وصلت اليومين الماضيين إلى مدينة سيئون لتأمين انعقاد جلسة مجلس النواب اليمني، الأولى في المناطق الخاضعة لسيطرة ​القوات​ الحكومية منذ استقالة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي في 22 كانون الثاني 2015، وإحكام جماعة "​أنصار الله​" (​الحوثيين​) قبضتها على العاصمة ​صنعاء​.