وضع رئيس البلغاري ​رومين راديف​ اكليلا من الزهر على ​نصب الشهداء​ في ​ساحة الشهداء​ ​وسط بيروت​، واقيم احتفال للمناسبة حضره وزير الدفاع الوطني ​الياس بو صعب​، وزير المهجرين رئيس بعثة الشرف ​غسان عطالله​، محافظ بيروت ​القاضي زياد شبيب​، رئيس مجلس ​بلدية بيروت​ المهندس ​جمال عيتاني​ وقائد منطقة بيروت العسكرية العميد الركن علاء حلال.


ووصل راديف والوفد المرافق الى ساحة الشهداء عند التاسعة وكان في استقباله الوزير بو صعب حيث استعرض ثلة من حرس الشرف الجمهوري، وتوجه يرافقه الوزيران بو صعب وعطالله الى نصب الشهداء ووضع اكليلا من الزهر على النصب وعاونه جنديان من لواء ​الحرس الجمهوري​. وقد عزفت موسيقى ​الجيش​، معزوفة الموتى، لازمة نشيد الشهداء ولازمة النشيد الوطني اللبناني، بعدها صافح الشخصيات المدعوة الى المناسبة، وودعه وزير الدفاع الوطني حيث توجه الرئيس الضيف وقرينته عبر طوافة تابعة للجيش الى ​مدينة جبيل​ في جولة سياحية.