أعلنت السلطات المحلية في جزيرة لارينيون الفرنسية في ​المحيط الهندي​ عن اعتراض سفينة تقل نحو 120 شخصا بينهم نساء وأطفال في سان روز على الساحل الشرقي للجزيرة.
وأوضحت "وكالة ​الصحافة​ الفرنسية" أنه تم الابلاغ عن ​السفينة​ السريلانكية على الارجح الاثنين نحو الساعة العاشرة والنصف مساء (10:30 بتوقيت ​بيروت​) لدى مركز المراقبة والانقاذ ب​الجزيرة​.
وأوضح مصدر اداري للوكالة أنه "لا زال يتعين اجراء مزيد من التدقيق لكنهم وصلوا من ​سريلانكا​ ويحملون، على الارجح، جنسية هذا البلد".
وهذه هي سابع سفينة مهاجرين سريلانكية يتم اعتراضها في لارينيون. وكان آخرها وصل في الرابع من شباط الماضي وعلى متنها 70 مهاجرا.
ويفصل أكثر من اربعة آلاف كلم لارينيون عن سريلانكا.