أعلن رئيس ​بلدية صيدا​ المهندس ​محمد السعودي​ "اللجوء إلى القضاء والإدعاء على من يثبت ضلوعه في إطلاق وترويج الكلام المسيء والإتهامات الباطلة، التي نشرت في عدد من مواقع التواصل الإجتماعي (الفيسبوك)، في حق بلدية صيدا ورئيسة المصلحة الإدارية والمالية السيدة زهرة الدرزي الإبريق".
ونوه السعودي في بيان، بـ"ما تقوم به السيدة الدرزي في عملها بكل إخلاص وتفان وصدقية وشفافية، إن كان في البلدية أم لصالح الإتحاد"، مستنكرا "إستهداف البلدية والنيل من إنجازاتها من خلال إطلاق مثل هذه التهم الباطلة، التي لا تنطلي على أحد ولا أساس لها من ​الصحة​، وذلك لغاية في نفس يعقوب".