استقبل ​رئيس الجمهورية​ العماد ​ميشال عون​ في ​قصر بعبدا​، رئيس ​الحكومة الفرنسية​ السابق فرانسوا فيون وعرض معه للعلاقات اللبنانية-الفرنسية وأهداف زيارته إلى ​بيروت​.
واوضح فيون أنه "يعمل حالياً لمساعدة مسيحيي الشرق كي يتمكنوا من البقاء في ارضهم ودولهم، وسيتم إنشاء جمعية خاصة لذلك برأسمال لا يقل عن 15 مليون يورو لتشجيع المسيحيين على البقاء في اوطانهم من خلال نشاطات تثقيفية وتربوية وبرامج عمل لتأمين المساعدة اللازمة لذلك". واشار فيون إلى أن "الرئيس عون أبدى اهتماماً بالمبادرة وشجعه على المضي بها".