أكد رئيس ​الحكومة​ ​سعد الحريري​، في تصريح عبر ​مواقع التواصل الإجتماعي​، أن "الحزن يلف ​العالم​ لمشهد الحريق في كاثدرائية نوتردام في ​باريس​"، مشيراً إلى أنها "كارثة تراثية وانسانية تفوق الوصف، كل التضامن من ​لبنان​ مع الشعب الفرنسي الصديق".
وكان الحريري قد استقبل نقيب ​الصحافة​ ​عوني الكعكي​ وعرض معه لشؤون النقابة وأوضاع الصحافة عموما.
ثم استقبل الحريري رئيس لجنة الرقابة على ​المصارف​ ​سمير حمود​ الذي أوضح على الأثر أن البحث تناول الخطوات التي تقوم بها الحكومة من أجل تصحيح ​الوضع المالي​ في البلاد، والتي تنعكس إيجابا على الوضع النقدي.
كما التقى الحريري الوزير السابق ​يعقوب الصراف​ والنائب السابق ​نضال طعمة​ ورئيس ​اتحاد بلديات الجومة​ - عكار ​فادي بربر​.
وبعد اللقاء أوضح الصراف أن الوفد وجه للحريري دعوة من قبل مطران عكار وتوابعها للروم ​الارثوذكس​ ​المتروبوليت باسيليوس منصور​ للمشاركة في الزيارة الرعائية التي سيقوم بها بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس ​يوحنا العاشر يازجي​ في أيار المقبل إلى عكار، وتناولنا شؤون المنطقة الإنمائية.