أكد ​السفير السوري​ في ​لبنان​ ​علي عبد الكريم علي​ أنهم "الأميركيون يحاصرون ​ايران​ ويستهدفنوها، ويستهدفون الحرس الثوري ال​إيران​ي"، مشيراً الى أنه "مضى على ​الثورة الإسلامية​ في إيران أكثر من 40 عاما، نهضت فيها ايران بجيشها بكفاءاتها العلمية وتحدت كل الحصار المفروض عليها منذ 40 عاما، وحققت تقدما".
وفي كلمة له خلال لقاء تضامني مع "حرس الثورة الإسلامية" بدعوة من الإتحاد العالمي لعلماء ​المقاومة​ و​تجمع العلماء المسلمين​، أوضح عبد الكريم علي أن "القرارت الأميركية التي تتمثل بنقل السفارة الى ​القدس​، أو في اهداء ​الجولان​ ل​إسرائيل​ ما هي الا قرارات لحصار المقاومة"، داعياً الى "التمسك بثوابتنا فنحن على أبواب انتصارات ستتوالى وسنهنىء بعضنا عليها بإذن الله".