أكد عضو هيئة الرئاسة في "​حركة أمل​" ​قبلان قبلان​ أن "​لبنان​ هو الوحيد الذي حول ​اسرائيل​ الى دولة ارهابية، فنحن كانت دائما شكوانا في ​الامم المتحدة​ من مجازر وقتل، وشكاوى اسرائيل الآن من جندي يقف الى جانب شجرة أو يحرس مركزا".
وفي حديث تلفزيوني له، أوضح قبلان "أننااليوم نعيش حالة تنقلب فيها المقاييس وبفعل تضحيات جنودنا، اسرائيل هي دولة ارهابية تمارس ​الارهاب​ بكل بعاييره".
ولفت الى أنه "على مستوى الساحة اللبناني كل القوى تضامنت وتكاتفت واستشعرت الخطر الكبير واستنكرت ​مجزرة قانا​ التي حصلت، وهي كانت وثيقة الانتصار الأولى الرسمية للمقاومة في ​جنوب لبنان​".
واعتبر قبلان أن "مجزرة قانا كان لها دور تاريخي في تثبيت شرعية ​المقاومة​"، مشيراً الى أنه "عندما يكون هناك ثبات شعب، ​العالم​ كله سيعترف بالمجزرة، واذا اصر الناس على المواجهة والصمود، لا مجال أمام الناس الا الاعتراف بالمجزرة".
ولفت الى أن "هذه المجزرة كان امام اعيننا وكان خروج الأرواح من الأجساء ينقل مباشرة على الهواء"، معتبراً أنه "خرج العدو الاسرائيلي بالدماء التي سالت مع باقي دماء الشهداء والمقاومين الذين سطروا هذه الملحمة".