أصدر وزير الداخلية في ​حكومة​ الوفاق الوطني الليبية فتحي باشاغا قراراً يوصي بتعليق كل الاتفاقيات مع ​فرنسا​ لدعمها ​الجيش الليبي​ بقيادة ​خليفة حفتر​.
بدوره، أصدر المدعي العام العسكري في ​طرابلس​ أمرا بالقبض على قائد الجيش الليبي خليفة حفتر و6 من قيادات قواته.
وكان المبعوث الأممي إلى ​ليبيا​ ​غسان سلامة​ قد أكد أن "الانقسام في الموقف الدولي شجع قائد الجيش الليبي خليفة حفتر لشن هجومه"، محذراً من اشتعال الوضع في ليبيا.