رأى عضو كتلة التنمية والتحرير النائب ​قاسم هاشم​ ان "توقيع مراسيم الناجحين في مجلس الخدمة المدنية في الطيران المدني خطوة ايجابية ومتقدمة ولكنها لا تكفي وتبقى ناقصة اذا لم تلحق مباشرة بتوقيع كافة المراسيم للناجحين في كل الوزارات والادارات اعلامة، لان هذا حق مكتسب لاصحابه ، وتأكيد على التزام الجميع بمنطق دولة القانون والمؤسسات، ويبقى هذا رهن الايام القادمة لتلبية صرخات اصحاب الحق على هذا المستوى، سيما واننا في الكتلة متمسكون بتطبيق الدستور والالتزام بالقوانين لان ذلك عنوان ومؤشر على بناء الدولة العادلة التي تهتم بأصحاب الكفاءات بعيدا عن اي سياسات حزبية".
تصريح هاشم جاء للنشرة ، بعد جولة له في العديد من قرى قضاءي حاصبيا ومرجعيون التقى خلالها رؤساء واعضاء مجالس بلدية وفعاليات اجتماعية وصحية وزراعية، تابع خلالها مع البلديات والتعاونيات الزراعية بشكل خاص ما أصاب شجرة الزيتون في المنطقة، من مرض "عين الطاووس "، واكّد هاشم ان "وزير الزراعة يتابع هذه القضية ويعمل مع المعنيين في الاسراع بتأمين الادوية الازمة للمزارعين والبلديات بهدف مكافحة هذه الافة وهو لن يألو جهدا على هذا المستوى"، كما طمأن هاشم المزارعين الى ان الكتلة تتابع "مع الوزير المعني مطالب القطاع الزراعي بكافة جوانبه وبخاصة اليوم امام التحديات والتطورات الراهنة، لان المطلوب اتخاذ كافة الاجراءات والتدابير التي تحفظ الامن الاجتماعي للبنانيين ، دون المس بجيوب الطبقات الفقيرة والمتوسطة لا ن ابواب الهدر واسعة وعديدة ويمكن اقفالها اذا ما توفرت الارادة السياسية والقرار، ولا حاجة لاستهداف الرواتب".