أعلن المتحدث باسم ​الجيش الليبي​ ​أحمد المسماري​ أن "معارك عنيفة للغاية تدور في محاور بالعاصمة ​طرابلس​"، مشيرأً إلى أن "​القوات​ الليبية أصبحت من ضمن المنظمة الدولية في محاربة ​الإرهاب​، وأنه يتم سحق الإرهابيين في آخر وكر من أوكارهم في ​ليبيا​".
وخلال مؤتمر صحفي في ​بنغازي​، أوضح أن "الجيش الليبي انتصر على الإرهاب وهذه آخر معركة ضده في وكره بطرابلس".
وأعلن المسماري أن "مليشيات طرابلس شنت 5 غارات على أهداف مدنية في غريان"، مؤكداً أنه"في 2015 أعطى ​البرلمان الليبي​ الشرعية للقوات المسلحة، وأن عملية الكرامة تم إطلاقها استجابة لنداء الشارع بعودة الجيش والشرطة".