أعلن إريك درويه القيادي الشهير في حركة "السترات الصفر" الاحتجاجية في ​فرنسا​، توقفه عن نشاطه في الحركة، "مشيرا الى "تهديدات" تعرضت لها أسرته و"اهانات" وشعور كبير بالتعب.
وأكّد درويه وهو سائق ​شاحنات​ يتحدر من المنطقة الباريسية، عبر فيسبوك ان "أنا في وضع التوقف وربما أكثر، هناك الكثير من التهديدات لاسرتي والكثير من الكارهين والكثير من الاوشحة الحمراء (يمين معارض للسترات الصفر) والكثير من الحقد والكثير من الاهانات، أنا متعب، وآسف لذلك".