أعلنت مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أورسولا مولر، خلال جلسة ل​مجلس الأمن​، أنه "منذ نيسان 2014، قتل وجرح أكثر من ألف مدني بسبب ​الألغام​ وغيرها من مخلفات الحرب"، مشيراً إلى أنه "كانت حوادث الألغام هي السبب الرئيس لإصابات الأطفال في العام الماضي. هذا غير مقبول، وأدعو جميع القوى في النزاع إلى التوقف الفوري عن استخدام الألغام الأرضية وبدء العمل مع شركاء إزالة الألغام".
يذكر أن السلطات الأوكرانية بدأت في شهر نيسان من عام 2014، عملية عسكرية ضد سكان جمهوريتي ​دونيتسك ولوغانسك​ الشعبيتين، (المعلنتين من جانب واحد) بعد الأحداث في ​أوكرانيا​ وبالتوازي مع انفصال شبه جزيرة القرم عن أوكرانيا وانضمامها إلى ​روسيا​.