شددت قيادتا "​حركة أمل​" و"​حزب الله​" في ​البقاع​ على "الرفض لأية زيادة تقرها ​الموازنة​ تطال فقراء ​لبنان​ والطبقة الوسطى، رافضتين المساس بالحقوق المكتسبة".
وتوقف المجتمعون خلال لقاء دوري لهم عند "​العدوان الاسرائيلي​ المستجد على ​قطاع غزة​" ، فأشادوا بـ"صمود ​المقاومة​ الباسلة في غزة هاشم، وبصبر الغزيين وثباتهم وتضحياتهم"، مؤكدين "دعمهم وتكاملهم مع المرابطين الصامدين في غزة وعموم ​فلسطين​".
وتوجهت الى "اللبنانيين عامة والمسلمين خاصة بكل ايات التهاني والتبريك بحلول ​شهر رمضان​ المبارك، سائلين المولى العلي القدير ان يشمل وطننا العزيز لبنان وعموم البشرية برحمته الواسعة في هذا الشهر الكريم ".