أفادت وسائل إعلام اسرائيلية بأن ​طائرة​ مسيرة تابعة لحركة "حماس" حاولت إلقاء ​قذيفة هاون​ على مدرعة تابعة للجيش الإسرائيلي.
بدورها ذكرت إذاعة ​الجيش الإسرائيلي​ أن صافرات الإنذار دوت في جنوب إسرائيل وتحديداً في غلاف غزة وأشدود و​عسقلان​ ومنطقة يفنة بوسط إسرائيل.
كما أوضحت هيئة البث الإسرائيلية "كان" أن صاروخاً أصاب منزلا في منطقة البوليفار دون أن ينفجر.
كما أعلنت القناة الـ 13 بأن عن تضرر مبنى سكني بشكل كبير في ​سديروت​ نتيجة إطلاق ​الصواريخ​ من غزة. كما أكد موقع "جيروزاليم بوست" أن عشرين صاروخاً سقطوا بشكل كبير خلال تسعين ثانية فقط.
وبدأ الجيش الإسرائيلي، تصعيدا عسكريا، بعدما أعلن رصد ​قذائف صاروخية​ أطلقت من ​قطاع غزة​ على بلدات إسرائيلية على حدود القطاع، شن على إثرها غارات مكثفة على مواقع أعلن أنها تابعة لحركة ​المقاومة​ الإسلامية "حماس" وحركة "الجهاد الإسلامي".
وأعلنت غرفة العمليات المشتركة للفصائل الفلسطينية في قطاع غزة المسؤولية عن إطلاق عشرات الصواريخ تجاه مواقع إسرائيلية، في حين أعلن المتحدث باسم ​الحكومة الإسرائيلية​ أن نظام القبة الحديدية اعترض العشرات من هذه الصواريخ.