أكد رئيس جمعية "قولنا والعمل" ​الشيخ أحمد القطان​ خلال زيارته وزير ​الصحة العامة​ الدكتور ​جميل جبق​ أن "أداء جبق يحقق الوحدة الوطنية"، مشيراً الى أن "الوزير جبق يمثل حزبا سياسياً يكرس معادلة الشعب و​الجيش​ و​المقاومة​ لبقاء ​لبنان​ عزيزاً".
شكر القطان الوزير جبق على "جهوده الكبيرة في خدمة المواطن اللبناني، وسياسته التي لا تفرق بين أحد من المواطنين مهما اختلفت انتماءاته المذهبية والحزبية"، مشيراً الى "أننا تشرفنا بلقاء جبق الذي نعتبره من القامات الوطنية التي تعمل من أجل تكريس الوحدة الوطنية الحقيقية، لأننا في لبنان نفتقر إلى وزراء يعملون من أجل مصلحة كل اللبنانيين، فالوزير جبق يجول على كافة ​مستشفيات​ لبنان ويتابع أوضاع المواطنين اللبنانيين على اختلاف انتماءاتهم الطائفية والمذهبية والسياسية وهذه المناقبية العالية نحن نحتاجها في كل الوزارات في لبنان".
ولفت الى "أننا طالبنا معاليه أن يكون هناك نظرة عطف ورعاية أكبر للبقاع المحروم والمعروف بحرمانه المزمن، ونمتنى أن تُتابع كل الأمور في لبنان عامة وفي ​البقاع​ خاصة".
وحيا القطان "التجربة الناحجة ل​حزب الله​ في إدارته للوزارات الخدماتية، لاسيما وأن جبق يمثل شريحة واسعة من اللبنانيين وينتمي لحزب سياسي لبناني مقاوم، وهو بأدائه وعمله يعطي صورة مشرقة لكل اللبنانيين، لاسيما وأنه ممثل لـ"حزب الله الذي" يسعى دائما لتكريس معادلة الشعب والجيش والمقاومة لبقاء لبنان عزيزاً مواجها لكل التحديات الداخلية والخارجية".
بعدها تابع القطان جملة من الملفات الخدماتية الصحية الخاصة ب​منطقة البقاع​ مع الجهات المعنية في الوزارة.