جرى في قاعة الشرف بثكنة المقر العام، تكريم وتقديم دروع تذكارية للشخصيات والجهات التي دعمت سباق ​قوى الامن الداخلي​ الثاني عشر الذي أقيم بتاريخ 7/04/2019 تحت شعار " معاً نحو مجتمع أكثر أماناً" برعاية وحضور المدير العام لقوى الامن الداخلي ​اللواء عماد عثمان​.
وأوضح عثمان "أننا نشكر جزيل الشكر جميع الذين ساهموا في إنجاح هذا الحدث الرياضي السنوي المهم الهادف لتوثيق العلاقة بيننا وبين الناس، ونحن يجب ان نكون أقرب إليهم، للأسف بالرغم من اننا نرى على ​وسائل الاعلام​ بعض المشاهد غير الجميلة عمّا يحصل في ​المنصورية​".
ولفت إلى أن "أهم ما نقوم به في قوى الامن الداخلي هو حماية الحريات العامة ولكن تأتي بعدها الكلمة المهمة جداً وهي " ضمن إطار القانون"، ونحن ملزمون بتنفيذ القانون، ولا نستطيع إلا أن نتصرف وفاقاً لأحكامه، ولسنا في مواجهة مع الناس بل نقوم الى حد كبير بواجباتنا كوسيلة لتنفيذ القانون".
وشدد عثمان على "أننا نجدد شكرنا الى جميع الشخصيات والمؤسسات التي دعمت نصف ماراثون قوى الامن الداخلي، لنكون أقرب الى أهلنا في تطبيق رؤيتنا "معاً نحو مجتمع أكثر أماناً". ف​الأمن​ هو هدف الجميع وليس حصراً بقوى الامن الداخلي، ويجب ان نعمل يداً بيد لنحول مجتمعنا الى مجتمع أكثر أماناً. وأنتم المبادرون لمد اليد إلينا، وواجبا ان نكون في درب التطور والتقدم".
وكرّم عثمان الشخصيات والجهات الداعمة بتقديم دروع تذكارية لهم عربون شكر ومحبة.