أكدت ​رابطة خريجي الاعلام​ برئاسة الدكتور ​عامر مشموشي​ أن "مسلسل قمع الحريات العامة، لا سيما الاعلامية منها، يستمر خلافا لما يصونه الدستور ال​لبنان​ي في حفظ واحترام حرية الرأي والتعبير، وعليه تعلن الرابطة استنكارها التمادي بهذا الاستخفاف للقيمة الكبرى لهذه الحريات التي يتميز بها لبنان لا سيما استهداف الصحافيين والصحف رغم المعاناة التي يمرون بها"، متمنية في بيان على "الجهات المسؤولة التنبه لهذا الخطر الداهم ومنع المساس بالاعلام والاعلاميين حفاظا على ما تبقى من قيمة وميزة للعقل والانسان اللبناني والرأي العام من مكانة يجب ان تبقى مصانة منعا للسقوط المدوي في ​الميادين​ كافة".
وحذرت الرابطة من ان "أي تماد سيواجه بقوة ولن تسكت عن اي مساس بهذه الحريات لانها ستبوء بالفشل ولن يحصد المعتدون سوى الخيبات".