أكدت ​وزارة العدل​ ال​إسرائيل​ية، أن الشاب الإسرائيلي المتهم بالمسؤولية عن حريقٍ أودى بعائلة فلسطينية أقر بأنه مذنب بالمشاركة في التحضير لـ"جريمة عنصرية"، وذلك في إطار اتفاق مع المدعي العام.
وبموجب هذا الاتفاق التفاوضي الذي أيدته ​محكمة​ اللد (وسط إسرائيل)، يلتزم المدعي العام فرض حكم أقصاه السجن خمس سنوات ونصف سنة بحق هذا الشاب الإسرائيلي الذي لم تكشف هويته لأنه كان قاصراً لدى وقوع الجريمة، مقابل أن يقر الأخير بالذنب.