أكّد راعي ابرشية بيروت للموارنة المطران بولس مطر، ان "لن ننسى الراحل البطريرك ​مار نصرالله بطرس صفير​ وبخاصة انه واكب عذاب ال​لبنان​يين وآلامهم وآمالهم وكان محبا للوطن حتى التفاني وقد دافع عن سيادة لبنان واستقلاله وبصورة خاصة دافع عن الشراكة بين المسيحيين والمسلمين في هذا الوطن".
ولفت مطر في حديث إذاعي ان "الراحل البطريرك صفير كان ينطلق في كل مساره من محبة جامعة لكل الناس، واليوم يكمل غبطة ​الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي​، خطط اسلافه لان لدى ​بكركي​ ثوابت تجاه لبنان وتعتبر تفسها مسؤولة عن وحدة لبنان والعيش المشترك فيه، والراعي سيكمل تراث صفير، لان مسيرة بكركي مستمرة من ​مار مارون​ لاخر الدهر،" وشدّد مطر على ان " بكركي تطالب المسؤولين ان يكونوا على قدر مسؤولياتهم وأن يتعالوا عن الامور الشخصية لان لبنان اكبر من الجميع، وعلى أياديهم يقف خلاص الوطن".