أكد رئيس لجنة الشؤون الدولية ب​مجلس النواب​ الروسي ​ليونيد سلوتسكي​ أن "​موسكو​ قلقة من التبعات المحتملة لحادث الاعتداء على ناقلات نفط قبالة السواحل الإماراتية في مياه ​الخليج​، نهاية الأسبوع الماضي".
وفي تصريح لقناة "​روسيا​ اليوم"، أوضح سلوتسكي أن "موسكو تستنكر الاعتداءات على ​السفن​ التجارية"، مشيرا إلى "وجوب إجراء تحقيق في الحادث وضمان سلامة النقل البحري".
وحول إمكانية انعكاس الحادث الأخير سلبا على الاستقرار في المنطقة، في ظل بحث ​الولايات المتحدة​ عن ذريعة لضرب ​إيران​، أشار الى "أننا ندعو الجهات المهتمة بزعزعة الأوضاع في ​الشرق الأوسط​ والأدنى، وفي مقدمتها الولايات المتحدة، إلى الامتناع عن أي خطوات استفزازية من شأنها أن تتجاوز أبعاد المنطقة وأن تؤدي إلى عواقب كارثية".
ولفت سلوتسكي إلى "مبادرات يجابية دوما تطرحها روسيا من أجل تسوية الأزمات في الشرق الأوسط، ومنها اقتراح حول بلورة إجراءات أمن وثقةفي الخليج"، مؤكدا "استعداد موسكو لتحقيق هذا الاقتراح في ظل قيام ​الأمم المتحدة​ بدورها المركزي في هذا المجال".